اقتراب الكويكبات من الأرض | مركز قطر لعلوم الفضاء و الفلك

اقتراب الكويكبات من الأرض

تقترب من الأرض بعض الكويكبات لمسافة تعتبر خطيرة جداً وتهدد الحياة على الأرض إذا ما اصطدمت بها لا قدر الله. وكانت هذه الكويكبات تخيف الفلكيين كثيراً وتدب في قلوبهم الهلع لاقترابها من الأرض واحتمالية دخولها في مجال جاذبية الأرض والاصطدام بها. (1) رصد الفلكيون العديد من هذه الكويكبات التي اقتربت من الأرض مسافة تعتبر خطيرة وفيها تهديد للحياة الأرضية، كان أكثرها خطورة الكويكب 1989FC الذي اقترب من الأرض مسافة 700 ألف كيلومتر يوم 22 آذار سنة 1989م، وقطعت الأرض مداره بعد ست ساعات فقط من حدوث التقارب بين الأرض الكويكب. وسجل الفلكيون اقتراب العديد من الكويكبات من الأرض مثل الكويكبBA 1991 الذي اقترب من الأرض مسافة 170 ألف كيلومتر يوم 18 كانون ثاني سنة 1991م، وهذه المسافة تقل عن نصف المسافة بين الأرض والقمر. وفي الخامس من كانون أول سنة 1991م، اقترب الكويكب VG1991 من الأرض مسافة 460 ألف كيلومتر، أي أبعد من القمر بقليل. ويقسم الفلكيون الكويكبات التي تقترب من الأرض إلى قسمين هما:-

1- كويكبات أتنAten : ومعدل بعد هذه الكويكبات عن الشمس أقل من وحدة فلكية واحدة، أي أقل من 149.5 مليون كيلومتر، ومن هذه الكويكبات (أتن)Aten الذي اكتشفه هيلين سنة 1976م، ويدور حول الشمس كل 0.95 سنة أرضية، وأقرب نقطة له من الشمس 0.79 وحدة فلكية. والكويكب (هاثور)Hathor الذي اكتشفه كووال سنة 1976م، ويدور حول الشمس في 0.77 سنة أرضية، وأقرب نقطة له من الشمس 0.46 وحدة فلكية.
2- كويكبات أبوللوApollo : وهذه الكويكبات تبعد عن الشمس مسافة تزيد عن وحدة فلكية واحدة، ومن هذه الكويكبات (أبوللو)Apollo الذي اكتشفه إينموث سنة 1932م، ويدور حول الشمس في 1.78 سنة أرضية، وأقرب نقطة له من الشمس 0.65 وحدة فلكية.